SpaceShipOne/SpaceShipTwo.

SpaceShipOne وكذلك SpaceShipTwo هما مكوكان فضائيان تم تطويرهما بهدف إرسال البشر إلى الفضاء في رحلة تتكون من ثلاث مراحل، دون الدوران حول الكرة الأرضية. تم تطوير المركبتين من خلال التعاون بين شركة فيرجين جلاكتيك وشركة Scaled Composites، بقيادة مهندس الطيران بيرت روتان. بدأ تطويرSpaceShipOne عام 2001 كجزء من المنافسة على جائزة أنصاري اكس. تطوير SpaceShipTwo بدأ عام 2006، من خلال تعزيز وتطوير رحلات تجارية للسياحة إلى الفضاء لدى شركة فيرجين جلاكتيك، تم الانتهاء من بنائها عام 2009 وبدأت بتنفيذ رحلات تجريبية.

تستطيع SpaceShipOne أن تحمل طياراً واحداً ومسافرين، في حين أن SpaceShipTwo تستطيع أن تحمل طيارين وستة مسافرين. حتى الآن نفذت SpaceShipOne 17 رحلة. الرحلة الأولى، كانت في أيار 2003، لم تكن مأهولة وتم التحكم بها عن بعد. خلال الرحلتين الأخيرتين، اللتين أجريتا في أيلول وتشرين الأول 2004، قامت سفينة الفضاء بتنفيذ طلعات إلى الفضاء حصلت من خلالها على جائزة أنصاري اكس. صممت المركبتان للاستخدام المتكرر، بعد استراحة قصيرة لإجراء الصيانة.

تم تصميم سفينتي الفضاء كمركبات يتم حملها بطائرات White Knight One وكذلك White Knight Two على التوالي. في نهاية الرحلة، تهبط المركبات الفضائية على الأرض كالطائرات العادية، ولكن بدون محرك. تندفع هذه المركبات بمحركات صاروخية مهجنة، تعمل باستخدام الوقود الصلب والأوكسجين السائل.
ميزة فريدة في تكنولوجيا الطائرتين هو أنه يمكن طي أطراف أجنحتها إلى الأعلى. حركة الطي هذه تسمح لمركبة الفضاء بزيادة الاحتكاك كذلك في الطبقات الخفيفة من الغلاف الجوي، وبذلك تحديد سرعة الدخول إلى الغلاف الجوي ومنع ارتفاع الحرارة الشديد – والذي بسببه يتم بناء السفن الفضائية من مواد ثقيلة.

You might also like